سنة سابعة :إنتاجات حول محور الحي

مثال عدد 1

🟢أرسم بالكلمات لوحة لحي عتيق زرتـه في صفاقس أو غيرها من المدن مقــــدا قدر الإمكان التراكيب المسطرة مغيـرا المضمـون. (ابـدأ هكـذا أشـرفـت....)

🟢أشرفت على الوصول إلى حارة الصائغين المتكونة من بطحاء دائرية واسعة تفتح عليها عشرات الدكاكين المختصة في بيع الذهـب. في الساحة عـدد كثير من النساء والشابـات المنتشرات. حديثهن عن الخواتم والأساور. وعلى يمين الدّاخل إلى البطحاء، حنفية عموميـة. فكـان يلجأ إليها من عطش من المارة، وبالقرب مقهى صغير مزدحم بالرجال، وعلى اليسار رأيت سلالم يصعـد عليها بعض الصائغين إلى ورشاتهم المبنيـة فوق الدّكـاكين، شـدّنـي هـذا العــالم النشيط، الحافل بهؤلاء الحرفيين المشهورين بالثـراء.

مثال عدد 2

🔵حضرت عرسا في حيك. ماذا لفت انتباهك فيه ؟ حزر فقـرة بثمانية أسطر تستخدم فيها ناسخين من أخوات "كان" وناسخين من أخوات "إن" وناسخا يفيد الشروع وآخر يفيـد المقـاربة.

🔵 كان الحاضرون قد وصلوا كلهم إلى بطحاء الحي، ولكن العروسين لم يـصلا بعـد رغم أن السـاعة كادت تبلغ العاشرة، لعـلهما لم يفرغا من تناول العشاء بعـد يوم حافل بالأعمال. وفجأة أطل ركبهـما من جهة من الحي لم يتـوقعـها أحد مدخـلا للعروسين : دخـلا على عربة مزدانة بكل الألوان يجرها حصان أبيض ويقـودها حوذي يرتـدي ملابس تقليدية. في تلك اللحظة التي بهرتني صارت الزغـاريـد أقـوى والأضواء أزهى والضحكات أعلى... وفي تلك اللحظة أيضا أنشـأ الفنـانون يعزفـون ويغنـون والحاضرون يرقصون.

مثال عدد3

🟣انتقلت إلى حي عصري جديد مع عائلتك، صـفه واذكر أول انطباع حصل لك عنه مستخـدما نواسخ فعليـة متـنوعـة المعاني في جمل اسميـة بسيـطة.

🟣 كنت مقيما بحي تقليدي في القيروان هم إلى العتيقة. وعندما انتقل أبي للتـدريس بالعاصمة انتقلت كل وسكنـا حيـا عصريا جـديدا أصبحت فيه أشبه بالغريب. وعزائي الوحيـد فيه هو تنـوع الأنشطة الترفيهيـة صحيح، ليس لي فيه أصدقاء ولكني أضحيت أجـد ما كانت نفسـي تـمناه من الترفيه الرياضي الراقي. وها أنا الآن أقضي الساعات في الملاعب الواسعة والحدائق الغنـاء مادامت دروسي منجزة، لكن الحقيقة التي لا أريد إغفالها هي أن حيـي القيـرواني ظل نابضا في قـلبي.

إرسال تعليق

أحدث أقدم